لنيكولا أندرياتا معرفة بقطاع صناعة الساعات تمتد عميقا في جذور طفولته، وهو الذي نشأ في عائلة امتلكت مصنعا للساعات على مدى ثلاثة أجيال، وورث الشغف بهذا العالم عن والده، إلى حد أنه أطلق في عام 2003 علامة خاصة للساعات تحت اسم N.O.A حققت شهرة واسعة قبل أن يبيعها سنة 2013 لمستثمر أمريكي. ربما لم يمض وقت طويل على تولي أندرياتا مقاليد الإدارة في دار روجيه دوبوي،

دأبت روجيه دوبوي، على ما ألفناه في ابتكاراتها عاما تلو الآخر، على صياغة معالم وقت لا يحتكم إلى قواعد المألوف والمتعارف عليه في عالم صناعة الساعات. فالدار حرصت منذ بداياتها على أن تترجم بصنعتها حسا إبداعيا متمايزا يعكس من جهة شغفا راسخا باستشراف نبض مستقبلي سابق لأوانه، ومن جهة أخرى ميلا 

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • للرجال والسيدات

      Chanel J12 X-Ray
    للرجال والسيدات

     يشكل الإتيان بفكرة مبتكرة لم يسبق أن جرى طرحها في تاريخ صناعة الساعات الممتد عبر مئات السنين إنجازا نادرا. لكن…
  • الساعة الرياضية

      H. Moser & Cie Streamliner Flyback Chronograph Automatic
    الساعة الرياضية

     تعتمد دار موزر آند سي مبدأ «خير الأمور قليلها». فمنذ أن أعادت عائلة مايلان بدءا من عام 2012 ابتكار العلامة…
  • راقبوها

      Loren Nicole
    راقبوها

     هي واحدة من أحدث نجوم عالم الجواهر المعاصر، لكن لورين تيتللي، المصممة التي أسهمت في نجاح علامة لورين نيكول، تبقي…
  • القدیم الآسر

      Siegelson
    القدیم الآسر

    كدأب بعض الجواهر المقدمة من قِبل صالة العرض الخاصة بها في مدينة نيويورك، حققت سيغلسون Siegelson مكانة صعبة المنال في…