إذا كنت من هواة عالم الطيران، فقد تعلم أن ثلاثة وعشرين نموذجا فحسب من طائرات رجال الأعمال المئة والتسع والخمسين ضمن طراز Boeing Business Jet (BBJ) 737، متاحة للاستئجار. صحيح أن العثور على هذه الطائرات الضخمة لاستخدامها في رحلات خاصة ليس بالمهمة السهلة، لكن شركة جت إيدج إنترناشيونال تمكنت مؤخرًا من الاستحواذ على نموذجين منها.

لنفترض أنك وحدك على متن طائرتك الخاصة، تسافر على علو خمسة وأربعين ألف قدم، وحاسوبك المحمول مفتوح أمامك. ما لم يكن سوبرمان واقفا فوق جناح الطائرة يراقب ما يجري في المقصورة عبر إحدى النوافذ، فإن أحدًا لا يتلصص على أي معلومات سرية تخصك شخصيا أو تخص شركتك. أم أن ثمة من يفعل ذلك؟ بالرغم من أن أنظمة الاتصال عبر الإنترنت على متن الطائرات ظلت لبعض الوقت متأخرة

في مايو أيار من عام 2018، أعلنت شركة غلفستريم عن أن طائرتها الجديدة من طراز G600، التي كانت قد انطلقت في رحلتها الأولى بتاريخ السابع عشر من ديسمبر كانون الأول من سنة 2016، باتت في طور الحصول على التراخيص المطلوبة. لكن ما خيب آمال أولئك الذين 

بينما يوشك طراز طائرات رجال الأعمال Global 6500 من شركة بومباردييه في كندا على اللحاق بركب الطائرات الأكبر حجمًا من طراز Global 7500، يتوقع أن يصبح جاهزا لدخول حيز الخدمة أواخر هذا العام. أتم هذا الطراز ما نسبته %90 من اختبارات الطيران، وبلغ المرحلة الأخيرة للمصادقة على الأجنحة 

 لا أحد اختبر حقيقة إلى يومنا هذا السفر على متن طائرة لرجال الأعمال تزهو بهيكل عريض للغاية. لكن الفرصة لتحقيق ذلك باتت أقرب بكثير من ذي قبل. فقد اكتملت مراجعة التصميم الدقيق لطائرة فالكون 6X من شركة Dassault Aviation، ما يعني أن المخططات قد تحددت ويمكن للشركة البدء بمسار التصنيع

قد ترتحل أعداد كبيرة من طائرات الرجال الأعمال في الولايات المتحدة مباشرة إلى باحة الخردوات في ظل التحسينات الإلزامية الأخيرة وأعمال الإصلاح المطلوبة الكفيلة بأن تجعل أسعارها فلكية. بل إن تغيرَيْن مهمين في القواعد، سيوضعان موضع التنفيذ العام المقبل، يهددان بانقطاع رحلات خمس الطائرات الخاصة الأقدم

تشكل اضطرابات ما بعد السفر حقيقة لا لبس فيها. ولا أحد يدرك هذه الحقيقة بقدر الرؤساء التنفيذيين الذين يسافرون عبر أجواء المعمورة ذهابا وإيابا لإتمام صفقات الدمج، والمشاركة في الاجتماعات العائلية، حتى تناول وجبة غداء. لم تغفل شركة بومباردييه في كندا عن هؤلاء الزبائن، فتعاونت مع علماء على مدى سنوات

لا تطرح طرز جديدة من الطائرات إلا نادرًا. لكن شركة إمبراير، التي تتخذ من البرازيل مقرًا لها، تقدم طرازا حديثا من طائرة جاهزة للإقلاع. وإذا كانت الشركة محقة، وهذا شرط لا بد منه، فإن طائرة رجال الأعمال Praetor 600 قد تشكل «الطائرة الفاخرة، متوسطة الحجم والمجهزة بمقصورة رحبة، الأفضل أداء التي 

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • تلاوين العشق

      بولغري
    تلاوين العشق

    خرافي هو ذاك العيد الذي يتأثث في المواعيد بضياء ابتسامة تتبرج في مرايا الحلم، بكف مخضبة بالحناء تمضي بك فوق…
  • جسور الهوى

      فان كليف آند آربلز
    جسور الهوى

    وحدها امرأة من زمن الحب الأحلى تتواطأ على مواقيت عمرك بدورة أرض ينضبط اختلاف الليل والنهار فيها على مزاج أنوثتها.…
  • بوح الزهر

      نادين عطار
    بوح الزهر

    لا عمر يكفي لحب امرأة يرتاح القلب خلف أسوار مدينتها من تعب المسافات واغتراب العقل عن عاطفة الأرض وفرح أهلها.…
  • معارض آسرة

    معارض آسرة

    ليس بالضرورة أن يرتبط بيع الأثاث بتصميمه. ففي السابق كان يقتصر المعرض على مساحة تحيط بها جدران بيضاء وأكشاك تتوارى…