لا تنفك أعداد المركبات الرياضية متعددة الاستعمالات الفاخرة تتنامى فيما صناع السيارات كافة، من العلامات البريطانية العريقة إلى الشركات الإيطالية التي تمتلك تاريخا مديدًا في هذا القطاع، يقاربون هذه الفئة بكثير من الحماس. انضمت أستون مارتن في وقت متأخر إلى اللعبة، لكن خطوتها هذه لم تسلم من المنتقدين الذين ساءهم إقدامها على ذلك.

 جلبت أستون مارتن طابعها الجمالي إلى عالم الدراجات النارية، وعمارة المنازل، وحتى الغواصات. لكن طائرة ACH130 Aston Martin Edition تجسد التطور الأكثر فخامة الذي شهدته يوما الخارطة الجينية لصانع السيارات. بدت الألوان المميزة لأستون مارتن، التي تفاوتت بين الأخضر Stirling Green،

في نوفمبر تشرين الثاني من العام الفائت، كشفت أستون مارتن في ميلانو عن ابتكار جديد يكرس توجه العلامة البريطانية عبر السنوات الأخيرة إلى توسيع نطاق إبداعاتها خارج حدود صناعة السيارات الرياضية الفاخرة. وتمثل هذا الابتكار بأول طراز من الدراجات النارية تعاونت أستون مارتن على تطويره مع شركة بروف سوبيريور Brough Superior.

من عساه لا يرغب في قيادة واحدة من المركبات الأحدث والأعظم، على غرار سيارة من طراز بنتلي باكالار أو Jaguar F-Type؟ لكن لعامل الحنين الذي تستثيره السيارات المكشوفة عتيقة الطراز جاذبيته الآسرة أيضا. تأمل مثلا في واحدة من تلك المركبات ذات السقف القابل للطي التي تعود إلى القرن العشرين،

فيما كانت المركبة من طراز Aston Martin DBX الجديد تتقدم نحو رصيف خدمة تسليم السيارات في منتجع وسبا شنغريلا بر الجصة في عمان، أثار وصولها الميمون بعض الجلبة لسببين: إنها بالطبع أول سيارة تطرحها أستون مارتن ضمن فئة المركبات الرياضية متعددة الاستعمالات، ما يجعلها تتمايز حتمًا وسط سيارات الأجرة والمركبات الخفيفة المخصصة لأغراض الخدمة اليومية التي تغلب على المشهد في هذه البلاد.

يجسد طرازAMB 001، الذي طورته أستون مارتن بالتعاون مع شركة إنكليزية أخرى مصنعة للسيارات أيضا، هي بروف سوبيريورBrough Superior، أول دراجة نارية تبتكرها العلامة. يزأر هذا الطراز، المخصص للقيادة على الحلبات فحسب، مستمدًا طاقته من محرك V-2 من

 سلمت أستون مارتن أول سياراتها من طراز DB4 GT Zagato Continuation، الذي يشكل جزءا من مجموعة Aston Martin DBZ Centenary Collection - التي تقدر قيمتها بستة ملايين جنيه إسترليني- للمالكين المتحمسين، لتكون بذلك أول السيارات التسع 

كشفت أستون مارتن في بكين خلال شهر نوفمبر تشرين الثاني المنصرم عن أول سيارة رياضية متعددة الاستعمالات، وأصدرت علامة السيارات البريطانية أول صورة تظهر المقصورة الداخلية المتقنة لسيارتها الجديدة Aston Martin DBX التي بلغ سعر التجزئة الموصى به لهذا 

فيما يعد أول فصل من تاريخ شراكة جديدة بين الشركتين البريطانيتين المرموقتين أستون مارتن وبراف سوبريور في مجال تصنيع المركبات، كشفت العلامتان للمرة الأولى في شهر نوفمبر تشرين الثاني المنصرم عن دراجة AMB 001 خلال المعرض الدولي للدراجات النارية 

سبعة طرز من المركبات الكهربائية الثورية القادرة على السفر مسافات طويلة. يشكل مدى السفر موضع قلق يختصر بإمكانية أن تنضب طاقة مركبتك الكهربائية قبل بلوغك الوجهة المقصودة. لكن أسطولاً جديدًا من المركبات الكهربائية الثورية لعام 2020 يتيح لك أن تقطع مئتي ميل أو أكثر قبل أن تحتاج إلى إعادة شحنها

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • للرجال والسيدات

      Chanel J12 X-Ray
    للرجال والسيدات

     يشكل الإتيان بفكرة مبتكرة لم يسبق أن جرى طرحها في تاريخ صناعة الساعات الممتد عبر مئات السنين إنجازا نادرا. لكن…
  • الساعة الرياضية

      H. Moser & Cie Streamliner Flyback Chronograph Automatic
    الساعة الرياضية

     تعتمد دار موزر آند سي مبدأ «خير الأمور قليلها». فمنذ أن أعادت عائلة مايلان بدءا من عام 2012 ابتكار العلامة…
  • راقبوها

      Loren Nicole
    راقبوها

     هي واحدة من أحدث نجوم عالم الجواهر المعاصر، لكن لورين تيتللي، المصممة التي أسهمت في نجاح علامة لورين نيكول، تبقي…
  • القدیم الآسر

      Siegelson
    القدیم الآسر

    كدأب بعض الجواهر المقدمة من قِبل صالة العرض الخاصة بها في مدينة نيويورك، حققت سيغلسون Siegelson مكانة صعبة المنال في…