تبدو مثل دراجة هوائية مطورة أحادية العجلة. لكن مهلا، هذا يفوق ما قد تبدو عليه معظم الدراجات الهوائية من حيث العناصر الجمالية. إن أحدث إصدار من سيكلوت هو الدراجة الوحيدة المخصصة للتمرين المصنوعة من الكريستال، لذلك هي تشبه في ظاهرها منحوتة جليدية غير قابلة للانصهار (مع ما يلوح وكأنه قرون ديناصور معلقة) عندما لا تكون قيد الاستعمال.

من المفترض بداهة أن تتحلى غرف الألعاب بطابع مرح. مع ذلك، يمكن أن يشكل تصميمها تحديًا مذهلا. إن موازنة الركائز الترفيهية مثل شاشات مسطحة، وطاولات لعبة تنس الطاولة، وألواح لعبة الرمي بالسهام مع زينة أنيقة - بموازاة توفير مساحة تتسع لكراسي استقبال وأرائك مريحة- يُعد أمرًا أصعب بكثير من تحدي إدخال كرة البلياردو

 ربما تشكل الألوان المحايدة الخلفية القماشية المثالية لغرفة ما، لكن لا أحد يرغب في الجلوس في غرفة تكسوها ألوان محايدة طوال اليوم. لا يمكنني التفكير في أي شيء أفضل من الاستثمار في قطعة تزين منزلك وتجعلك تبتسم. قد لا تكون قطعة ماتعة فحسب (من منا يرغب في أن يعيش في أجواء مهرجان؟) لكننا جميعا نحتاج إلى شيء ما يغلفه طابع مرح 

يصف أنتون بيلتون نفسه قائلا: "أنا ابن إنكلترا، لكني رجل عالمي." وفي ترجمة صادقة لهذا التوصيف، جاب المطور العقاري من الجيل الثالث، ورائد الأعمال في مجال العقارات أرجاء العالم بحثا عن قطعة أرض مثالية يبني عليها حلمه المتمثل بمجمع فاخر جدا لكنه صديق للبيئة في آن. في نهاية المطاف، وجد بيلتون ضالته في قطعة أرض تستريح بألق عند الساحل الغربي

 لطالما كان أثاث الفناء الضخم هو النمط السائد في كثير من الأحيان. تتمايز أرائك سنجا، التي تشبه نسمة المحيط المنعشة، بقاعدة ممشوقة من الألمنيوم أسفل وسائد الأرائك الفاخرة المشغولة من الكتان. تشبه الأريكة إلى حد ما، مثل أي تصميم قياسي راق، لعبة ليغو: اختر القطع التي تريدها ثم اعمد إلى تجميعها معا بحسب أفضل تكوين مناسب لك. يشتمل خيار تجميع القطع على الأرائك،

 ماكلين: تحرك الصلة بالمساحات الخارجية عالم العمارة الآن. إنها ليست إضافة هامشية بل مكمل رئيس لا غنى عنه. هذا بالإضافة إلى أن الزبائن يسألون كيف يمكن جعل تلك الفسحة مهيئة للاستخدام قدر الإمكان طوال أيام العام. إن كثيرا من هذه الفسحات الحديثة الداخلية والخارجية هي ضمن أجنحة مكشوفة على الخلاء، ونحن نعمد إلى إضافة حواجز

تنأى فوسكاريني عن المقاربة المبالغ فيها حاليًا فيما يخص تراكيب الإنارة المدلاة البسيطة. إذ ترك سطح المصباح الأملس متعرجا، هكذا عن عمد، وذا مظهر طبيعي، أشبه بصخرة تعرت بسبب عوامل الطقس أو صلصال شكل يدويا. يبرز التصميم، الذي أبدعه ثنائي ميلانو لودوفيكا وروبرتو بالومبا، فكرة مميزة تضفي على المكان ما هو أكثر من إضاءة

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

 

آخر الموضوعات