تتذكر ليزا طومسون، وهي من هواة تسلق الجبال ويبلغ عمرها 48 عاما، رحلتها المروعة، عام 2018، عبر مسار باتلنك، أحد أخطر دروب التسلق الشاهقة نحو اعتلاء قمة جبل K2 الذي يبلغ ارتفاعه 28251 قدما. في ذلك تقول: "إن هذا البرج الهائل من الجليد معلق فوقك، تتساقط منه كتل كبيرة من حين لآخر، بينما ينبغي لك أن تتسلق أسفل منها لساعات عدة."

تلقت تايلور فلوري، الفارسة في رياضة قفز الحواجز الاستعراضي في إيلينوي، دعوة للسفر إلى لناكن في بلجيكا للمشاركة في واحدة من أعرق مسابقات ركوب الخيل في العالم: بطولة WBFSH العالمية لقفز الحواجز للخيول الصغيرة، التي ينظمها الاتحاد الدولي للفروسية. كانت رحلة ناجحة لفلوري، إذ بات آنذاك حصانها كارّاسكا ز.، البالغ من العمر خمس سنوات،

قد يكون ركوب الخيل واحدا من أوجه الشغف الرعوي الذي اشتهرت به منطقة نيو إنغلاند، لكن هذه الملكية في ولاية كونيتيكت تتجاوز ذلك، والسبب يعود إلى سلالة ملاكها من مربي الخيول. تعد مزرعة Double H Farm، في ريدجفيلد، المنزل السابق لهنتر هاريسون، قطب خطوط السكك الحديدية ومالك خيول ومرب لها. كما أن ابنته، كايس هاريسون،

 الموسم السابع من بطولة فورمولا إي للمركبات الكهربائية ينطلق من منطقة الدرعية التاريخية التي ترسخ اليوم مكانتها وجهة عالمية للرياضة والسياحة والثقافة. لم تكن فكرة تنظيم سباق في الشارع للسيارات الكهربائية في بدايتها أكثر من بضع ملاحظات خطت على منديل ورقي. فعشية الثالث من شهر مارس آذار من عام 2011، وفي لقاء جمع بين جان توت، رئيس الاتحاد الدولي للسيارات، وأليخاندرو أغاغ، رئيس مجلس إدارة فورمولا إي،

 ينحدر مسار الدراجات الجبلية أحادي المسرب عبر إطلالة طبيعية صحراوية وعرة بين أشجار متشابكة وشجيرات شائكة ثم يتجه مباشرة صوب نفق تشكل من نباتات صبار مدببة. ما من طريقة أخرى تصف التكوين. إذ إن جانبا من الطريق يحده حائط من أشجار صبار تشوللا العالية، وهو نبات يعرف بأشواكه المؤذية التي تشبه أشواك القنفذ. 

 بالرغم من القيود على السفر والإجراءات الصارمة التي فرضتها جائحة كورونا، إلا أن هواة بطولة فورمولا إي ظلوا قادرين على متابعة انطلاقة الموسم السابع من سباقات المركبات الكهربائية عن بعد عبر شاشات التلفزة. في يوم الجمعة السادس والعشرين من شهر فبراير شباط الفائت، استضافت حلبة الدرعية في المملكة العربية السعودية على مدى يومين

يتمتع ديفيس لوف الثالث بمهارة خفية. فالرجل الذي تولى سابقا قيادة بطولة Ryder Cup مرتين ليس لاعب غولف ذائع الصيت فحسب. إنه خبير أيضا في إدارة حفرة شواء. ستتسنى لأحد قراء المجلة وثلاثة ضيوف فرصة تذوق أطباق الشواء التي يعدها ديفيس، فضلا عن مشاركة هذا اللاعب الفائز ببطولات رئيسة عدة إحدى جولات الغولف، وذلك في سياق خلوة حصرية لأربعة أشخاص تستمر خمس ليال في منتجع سي آيلاند للغولف، الشهير في جورجيا، وحيث يشرف على التدريبات لوف واثنا عشر محترفًا آخرون من منظمة PGA Tour. لن يكون لوف خبير

مادة إعلانية

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

 

آخر الموضوعات

  • سرعة البرق

      Lamborghini Sián
    سرعة البرق

    يتيح طراز سيان الهجين والأسرع من لامبورغيني تجربة قيادة حسية لا مجال فيها للمساومة على بلوغ أقصى حدود للسرعة. تتملكني…
  • تأخير متعمد

      Ferrari 812 GTS
    تأخير متعمد

    فيراري تكشف عن أقوى سيارة مكشوفة مخصصة للإنتاج على نطاق واسع وقادرة على إنتاج قوة تساوي 789 حصانا. لنبدأ من…
  • الانعتاق الآمن

    الانعتاق الآمن

    عندما تفشت جائحة كورونا مطلع العام المنصرم، بدا أن أوصال العالم تقطعت. تعطلت الحياة، وتوقف الارتحال، واحتمى غالبية أهل الأرض…
  • ماكسيميليان باسر

    ماكسيميليان باسر

    مؤسس MB&F المثيرة للجدل يسترجع محطات في سيرة علامة الساعات التي تهز قواعد المألوف بابتكارات لا يعوزها تمايز في الهندسة…