كدأب بعض الجواهر المقدمة من قِبل صالة العرض الخاصة بها في مدينة نيويورك، حققت سيغلسون Siegelson مكانة صعبة المنال في مجال الجواهر العريقة إذ تحتفل الشركة هذا العام بالذكرى المئوية لها. يركز لي سيغلسون Lee Siegelson، وهو أحد أفراد الجيل الثالث الذي يشرف على أعمال العائلة التجارية،

 تزهو جواهر جيسيكا ماكورماك، وهي مجموعة تصطفي الألماس إلى جانب أحجار كريمة تشع وهجا من لون براق، بترصيع من الطراز الجورجي يخاطب حِسا معاصرا. تقول جيسيكا: «لطالما استحسنت الجواهر العتيقة التي تتسم برومانسية التصميم وتكامل المهارة الحرفية. عندما يتعلق الأمر بتصميم مجموعاتنا،

 توشك دار لويس فويتون أن تترك بصمتها على ثاني أكبر حجر ألماس خام مكتشف على الإطلاق. فقد استخرجت شركة التعدين الكندية لوكارا دايموند، في شهر أبريل نيسان من عام 2019 في بوتسوانا، ألماسة سيويلو Sewelô التي تزن 1,758 قيراطًا، وهي حجر كريم بحجم كرة المضرب. تهدف الدار،

 قد يبدو التيتانيوم والجلد والحرير عناصر غير مألوفة في الجواهر الراقية، لكنها من بين المكونات المتكاملة مع الألماس واللؤلؤ والأحجار الكريمة الملونة والتي أسرت خيال المصمم فابيو ساليني، المقيم في روما، حيث أسس علامته الفريدة. غالبًا ما تبدو مواءماته التي تنأى عما هو مألوف، مثل إبداعات مذهلة

 في ظلال أنماط تصميمية منحنية تبدو جذابة من كل زاوية، باتت جواهر أنا خوري تشبه منحوتة فنية. ليس ذلك من قبيل المصادفة، إذ كانت معايير الرقي محط تركيزها قبل أن تطلق مجموعتها التي تحمل الاسم نفسه في عام 2013. منذ ذلك الحين، عمدت خبيرة التصاميم إلى تطبيق معرفتها الفنية 

 لم يعد يقتصر الإلهام، لدى أكثر مصممي الجواهر ممن يتسمون بسعة الخيال، على المواد التقليدية مثل الذهب والبلاتين والألماس وما إلى ذلك. بل إن مجموعات جواهر فاخرة من دور شهيرة بدأت تستند بقوة مؤخرا إلى عالم من الخيارات يتجاوز الأحجار الكريمة والمعادن التي عادة ما تهيمن على تلك الفئة

خرافي هو ذاك العيد الذي يتأثث في المواعيد بضياء ابتسامة تتبرج في مرايا الحلم، بكف مخضبة بالحناء تمضي بك فوق جسور العشق إلى أقاصي المستحيل. خرافي هو العيد في فضاءات امرأة تشرد إليها تلاوين الأرض والسماء لتنبعث في مداراتها حكمة ضوء لا تحتكم لغير منطق أنوثتها المستحيلة. أو ربما هو منطق دار بولغري التي اصطنعت فرائد الهدايا هذه المرة فورة ألوان تصخب بمعاني فتنة استدرجتها مخيلة المبدعين

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات