في سوق تغمرها كنزات مشغولة من الكشمير بسعر 100 دولار، ما يوحي بأن «الرفاهية باتت في متناول اليد»، يصبح من قبيل الجرأة اقتراح أنه بالإمكان أن تبدأ مجموعة ملابس أساسية يغلب عليها طابع البساطة يصل فيها سعر السترة القصيرة بياقة مدورة إلى 695 دولارًا. هذا بالضبط هو ما يفعله ديفيد بارنوشيني مع علامة جيايا Ghiaia. فقد أسس العلامة، التي أبصرت النور هذا الخريف، ويشير اسمها،

بينما ترتحل بنا موجة الشتاء الباردة إلى استقبال عقد جديد، يمكن القول إنه ظهرت، أخيرًا، تصدعات في واجهة الملابس غير المتكلفة. يقول جوش بسكوفيتز، مدير قسم الأزياء الرجالية في موقع مودا أوبيراندي Moda Operandi: «بينما ينخفض مؤشر الملابس غير المتكلفة، يرتفع مؤشر الإتقان الحرفي والابتكار.» بينما يتطلع المصممون مرة أخرى إلى فضائل ما ينبغي أن يكون حلقة وصل بين الملابس والمواد، من إتقان حرفي

يرى بعض الرجال أن قماش الدنيم متعة المراهقين، فهو عالم غريب من قصات ضيقة، ومواد غير جذابة، ممزقة وباهتة على نحو متكلف، الأمر الذي يُستحسن تركه للأطفال. بينما تركز غالبية العلامات الرائدة على الفئة الأصغر سنًا في السوق، استمتع حرفيو الدنيم بنهضة خلال السنوات القليلة الماضية،

تسمح السراويل غير الرسمية ذات الألوان المحايدة لكثير من قطع الثياب المتوافرة- مثل سترة قصيرة أنيقة، ورابطة عنق محبوكة وكبيرة، وحقيبة ظهر من جلد أملس، وحذاء مصنوع من الجلد المقلوب- أن تتناسق معا. سترة جلدية (6٫245 دولارا)، ورابطة عنق (280 دولارا) من 

تحول الزي الرياضي في السنوات الأخيرة إلى عبء يثقل كاهل الرجال. وقد أثمر هذا التوجه الرائج في عالم الأزياء عن تطورات عدة مسببة للإحراج، على غرار البذلات التي زودت ستراتها بثنيات مطاطية للأكمام، وحقائب الخصر الفاخرة، ومختلف طرز الأحذية الرياضية متناسقة

في أثناء رحلة السير إدموند هيلاري وتينسينغ نورغاي الشهيرة صعودا إلى قمة جبل إيفرست في عام 1953، اعتمد الرجلان على مادة النايلون للوقاية من عوامل الطبيعة الفتاكة. استلهم هيلاري اللباس العسكري ليبتكر بذلة مضادة للرياح حيكت من النايلون والصوف المحبوك ليرتديها

تعد دار هنتسمان، التي تقع في المبنى رقم 11 في شارع سافيل رو، والآن في شارع W. 57th St. في نيويورك، إحدى أفضل دور الحياكة في العالم، حيث أبدعت ملابس لقائمة طويلة من أعضاء الأسرة الملكية، ونجوم السينما، ورؤساء الوزارات، ورؤساء الدول (كان

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • مجموعة لا تشيخ

    مجموعة لا تشيخ

    يزهو هذا المعطف بتصميم مزدوج الصدر مستحسن على مدى الوقت، ويتألق بلون صوف الألبكة الطبيعي وتزينه أزرار مصنوعة من القرون.…
  • تناغم الأضداد

      برونيللو كوتشينيللي
    تناغم الأضداد

    في عالم الأزياء الراقية، لا يحسب لبرونيللو كوتشينيللي أنه الوحيد في دائرة كبار المبدعين الذي أفلح في صياغة لغة تصميمية…
  • جماليات البندقية

      ستيفانو ريتشي
    جماليات البندقية

    في البندقية الإيطالية، تهيم الأفئدة في ألف سبب وسبب لدهشة تتريث في متاهات الأزقة الضيقة وفوق الجسور العتيقة، وعلى متن…
  • هل سافيل رو في مهب الريح؟

    هل سافيل رو في مهب الريح؟

     إذا ما كنت تتنزه سيرا على الأقدام في اتجاه شارع سافيل رو الخريف الماضي لوجدت نفسك في أحد شوارع التسوق…