ليس ثمة إلا الاندهاش الجميل الذي يعقب تأمل ما تبدعه نادين عطار التي تأتي إلى عالم الجواهر من إرث متقادم من الانشغال بعالم الفخامة في متابعة لما سبقها إليه والدها إلى هذا العالم من الاتجار والاستثمار في مجموعة من أشهر العلامات التجارية العالمية. لا ريب في أن هذا التأمل الجميل ما يجلب أسئلة محيرة

في بهو من الأعمدة، في متحف متروبوليتان للفنون بمدينة نيويورك، تهادى الخلود الذي اكتنف تصاميم دار شانيل العريقة في مجموعة موسم ربيع عام 2019 وصيفه. فقد كشفت الدار من خلال تلك التصاميم عن خطها لهذا الموسم بروح مديرها الإبداعي كارل لاغرفيلد، ليكون ختامه مسك الخلود. ودع لاغرفيلد العالم و 

تجلت الحرفية العالية التي تميز الدار الإيطالية الفاخرة بالرسوم المحبوكة يدويا على القطع ببراعة لا تضاهى، امتزجت مع أفخم المواد المبتكرة لتحتفي بامرأة أنيقة تحرص على الطابع العملي للأزياء التي تختارها. وقد خطفت التصاميم، التي ازدانت بنقشة نباتية مستوحاة من أرشيف أوشحة فيراغامو، الأضواء لتثبت أن 

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • للرجال والسيدات

      Chanel J12 X-Ray
    للرجال والسيدات

     يشكل الإتيان بفكرة مبتكرة لم يسبق أن جرى طرحها في تاريخ صناعة الساعات الممتد عبر مئات السنين إنجازا نادرا. لكن…
  • الساعة الرياضية

      H. Moser & Cie Streamliner Flyback Chronograph Automatic
    الساعة الرياضية

     تعتمد دار موزر آند سي مبدأ «خير الأمور قليلها». فمنذ أن أعادت عائلة مايلان بدءا من عام 2012 ابتكار العلامة…
  • راقبوها

      Loren Nicole
    راقبوها

     هي واحدة من أحدث نجوم عالم الجواهر المعاصر، لكن لورين تيتللي، المصممة التي أسهمت في نجاح علامة لورين نيكول، تبقي…
  • القدیم الآسر

      Siegelson
    القدیم الآسر

    كدأب بعض الجواهر المقدمة من قِبل صالة العرض الخاصة بها في مدينة نيويورك، حققت سيغلسون Siegelson مكانة صعبة المنال في…