قد تتساءل، بعد أن تزور آثار روما الشهيرة، عما قد يبقى في المدينة من معالم جديرة بالاستكشاف. الواقع أن هذه الهدية توفر لك فرصة لا مثيل لها لزيارة مكتشفات أثرية أميط اللثام عنها حديثا، ومجموعات فنية خاصة، وقصور سرية، وكثير غير ذلك. نسق فندق سانت ريجيس روما، الذي أخضع لعملية ترميم زادته

هل أنت جاهز للغوص إلى أعماق المحيط؟ قد تبدو هذه المغامرة مخيفة، لكن اليابانيات الغواصات اللاتي يعرفن باسم «آما أومينشو» ama uminchu قد درجن في الواقع على الغوص الحر على مر قرون، بغية جمع المأكولات البحرية من أعماق المحيط الهادئ مباشرة قبالة ساحل طوبا في منطقة إيسي- شيما 

تحيل فيينا زائريها كائنات من ضياء. فحيثما وجهوا أنظارهم تراءى لهم قصر مهيب، وإن أصاخوا السمع للحظة، يسمعون من بعيد ترانيم الدانوب الأزرق، يدندن بها شتراوس، من قاعة رقص فخمة تمتلئ بأنغام الفالس التي ابتكرتها مخيلة أبت إلا أن تنسج من الأحلام خطوات تتواءم مع ألحان جاءت من عوالم ساحرة.

لم تعد سفينة لو بوريال Le Boreal الفرنسية تحتكر بمفردها مسيرتها الباسلة إلى تلك الأصقاع البعيدة.تنضم إليها اليوم سفن استكشافية جديدة تشق طريقها عبر البحار المتجمدة وقد حملت على متنها تقنيات فائقة التطور وسبل رفاه بالغة التميز لم يُشهد قط مثيل لها عبر أرجاء القارة القطبية الجنوبية.

همس القبطان إيتيان غارسيا قائلا: «صباح الخير! آسف لإيقاظكم، ولكن لا بد لكم من القدوم لرؤية حيتان الأوركا القاتلة! إنها تسبح بمحاذاة الميسرة عند مقدمة السفينة». فتحت عيني فورا، وأنا أسأل نفسي: كم الساعة الآن؟ وكيف تأتى للقبطان الدخول إلى مقصورتي؟ كان بصيص من الضوء ينساب خلسة عبر الستائر 

صحيح أن أكثر من تسعة قرون انقضت منذ شيد النورمنيون الذين استوطنوا إنكلترا قديما أولى ملكياتهم المحصنة، إلا أن إيرلندا تبقى واحدا من البلدان التي تحتضن العدد الأكبر من القلاع على وجه الأرض. لكن قلة قليلة فقط من الحصون التاريخية في الجزيرة الزمردية لا تزال تتسم إلى يومنا هذا بتلك الهيبة التي عرفتها 

كانت شجرة النخيل تبدو آمنة بما يكفي. فساقها الرفيعة التي يتجاوز ارتفاعها علو سارية العلم تشرئب وسط ظلة الأشجار المعتمة لتبعثر شعاعات الشمس الدقيقة عبر أوراق السرخس والنباتات المعترشة التي كانت تتمدد من حولي. لكن مرشدي جيفسون أروجو دوس سانتوس يعرف أن النخلة كانت أبعد ما يكون عن المظهر الآمن الذي

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • مجموعة لا تشيخ

    مجموعة لا تشيخ

    يزهو هذا المعطف بتصميم مزدوج الصدر مستحسن على مدى الوقت، ويتألق بلون صوف الألبكة الطبيعي وتزينه أزرار مصنوعة من القرون.…
  • تناغم الأضداد

      برونيللو كوتشينيللي
    تناغم الأضداد

    في عالم الأزياء الراقية، لا يحسب لبرونيللو كوتشينيللي أنه الوحيد في دائرة كبار المبدعين الذي أفلح في صياغة لغة تصميمية…
  • جماليات البندقية

      ستيفانو ريتشي
    جماليات البندقية

    في البندقية الإيطالية، تهيم الأفئدة في ألف سبب وسبب لدهشة تتريث في متاهات الأزقة الضيقة وفوق الجسور العتيقة، وعلى متن…
  • هل سافيل رو في مهب الريح؟

    هل سافيل رو في مهب الريح؟

     إذا ما كنت تتنزه سيرا على الأقدام في اتجاه شارع سافيل رو الخريف الماضي لوجدت نفسك في أحد شوارع التسوق…