• أحجار كريمة شرعية

المسؤولية الخلقية في التعدين

الثلاثاء, 10 مارس 2020 11:47

 

الأحجار التي تستخرج بطرائق

تتحلى بالمسؤولية الأخلاقية تحصد الأرباح والسمعة الجيدة.

 

إنه تناقض صارخ ومذهل. عادة ما تستخرج الجواهر الجميلة والثمينة، مثل الياقوت، والزمرد، والزفير، في أحوال مزرية، حيث يسهّل توافر العمال المعدمين وغياب القانون من تداول الأحجار الثمينة في ظروف استغلالية. في المناطق الريفية النائية في أفريقيا، وأمريكا الجنوبية، وجنوب شرق آسيا، بعيدًا عن الأسواق التي تباع فيها أغلب الأحجار، لا تكاد توجد ضغوط، أو رغبة في تحسين هذه المناطق.

تراهن شركة جيمفيلدز Gemfields على تغيير ثقافة التعدين. فالشركة التي تتخذ من لندن مقرًا لها ملتزمة بالتعدين المستدام أينما تستخرج الأحجار الكريمة، بما في ذلك منجمها للياقوت في موزمبيق، ومنجمها للزمرد في زامبيا. لدعم هذه المهمة، تنفق الشركة 32 سنتًا من كل دولار من إيراداتها على الممارسات التي تتحلى بالمسؤولية الأخلاقية والتي عادة ما يتهرب منها منافسوها، مثل البرامج الاجتماعية، والمبادرات المستدامة، والضرائب، وجزء من الأرباح، وتدفع للعاملين أجورًا تزيد بما نسبته %10 على الحد الأدنى للأجور في هذه الصناعة.

يؤكد نجاح جيمفيلدز في السنوات القليلة الماضية (باعت الشركة بما يزيد على 425 مليون دولار من خلال مزاداتها للياقوت منذ بدء بيعه في عام 2014) أن إمدادًا منتظمًا من أحجار كريمة فائقة الجودة، من مصدر يتحلى بمسؤولية أخلاقية يشكل فرضية محتملة للربح. فتسمح لوائح الشركة بممارسات تعدين آمنة، وتوفر التعليم، والتدريب على مهارات الزراعة، والخدمات الصحية، وهو ما قد يبدو ممارسة معتادة لكنها مفتقدة بدرجة كبيرة في الدول المنتجة للأحجار الكريمة. على سبيل المثال، تموّل جيمفيلدز على مقربة من منجم للياقوت الأحمر في مونتيبويز في موزمبيق عيادتين متنقلتين، تقدمان كل شيء من التخطيط الأسري إلى التطعيمات لخمسة آلاف مريض شهريًا، وأربع مدارس أعيد تجهيزها أو شُيدت بالكامل، تعلّم اليوم نحو ألفي تلميذ في المنطقة. كشفت زيارة لموزمبيق في الآونة الأخيرة كيف تحول جهود الشركة المجتمعات، إذ تدار مزرعة للخضراوات على شكل جمعية تعاونية، تضم عائلات من سبع قرى مجاورة. تشاركت الأسر في الأراضي واستخدمت تقنيات جديدة منها، على سبيل المثال، الزراعة التكاملية حيث تزرع محاصيل تكميلية في آن واحد في الأرض نفسها لتحفيز الإنتاجية. بل الأكثر من ذلك أن هذه المزرعة تشكل واحدة من نحو اثنتي عشرة مزرعة مماثلة في المنطقة، تتعهد جيمفيلدز بتمويلها جميعًا، ويحقق الاستثمار الأولي لكل منها، البالغ 300 دولار، إيرادًا يبلغ خمسة أمثاله للأسر بفضل وفرة الإنتاج الذي يمكن لهذه الأسر استهلاكه أو بيعه في السوق المحلية.

ربما تكون هذه الأشكال من الالتزامات جديرة للإعجاب، لكن كيف لهذه الرعاية الكريمة أن تؤثر في بيان الربح والخسارة؟ على أي حال، فإن تكلفة السياسات التقدمية اجتماعيًا، سواء كانت تتمثل في دفع أجور أعلى أو تقديم دعم مجتمعي، تهدد برفع سعر المنتج النهائي ومن ثم جعله أقل تنافسية. لكن شون جيلبرتسون الرئيس التنفيذي لجيمفيلدز يزعم عكس ذلك. إذ يقول إن المناجم متقنة الإدارة تدعم سوق الأحجار الكريمة التي تنتجها الشركة. ويقول: «تسير الأمور عكس ما تعلمه جميع الدارسين في كلية إدارة الأعمال عن قوانين العرض والطلب، لأنهم نسوا أن هذه القواعد لا تنطبق إلا على سوق تتسم بالكفاءة. هذه سوق لا تتسم بالكفاءة على الإطلاق فهي تفتقر (حتى الآن) لمعروض مستقر وثابت يعتد به.»

 

نهضة الياقوت

يوضح الرسم أسعار البيع بالتجزئة للياقوت الطبيعي زنة ثلاثة قراريط فائق الجودة من المستوى النقي والمستوى فائق النقاء.

 

 

"هذه حركة مدفوعة بثقة المستهلكين المهتمين بدرجة كبيرة بكيفية استخراج المواد ومصادرها "

ـــــ توم موزيز نائب الرئيس التنفيذي للمعهد الأمريكي

لعلوم الأحجار الكريمة.

 

ياقوت

 

بعبارة أخرى، أدى الاستثمار في ممارسات تجارية أفضل إلى دعم صناعة متداعية، ومن ثم ارتفعت الأسعار بالتوازي مع تنامي الثقة الناتجة عن ذلك، إذ بلغ سعر أنقى أنواع الياقوت الآن مليون دولار للقيراط للمرة الأولى، وارتفع سعر أحجار الزمرد الخام إلى ثمانية أمثال ما كان عليه القيراط بالتوازي مع قرار جيمفيلدز زيادة الإنتاج في زامبيا إلى ثلاثة أمثاله. لاحظ، كذلك، أن صراحة جيمفيلدز بشأن سلسلة المعروض لها جاذبية خاصة في أسواق معينة ـــ في أمريكا الشمالية على سبيل المثال ـــ حيث تتزايد رغبة مشتري المنتجات الفاخرة في معرفة مصادرها.

يمكن أن تتحالف القيمة والقيم على نحو مربح، خصوصًا عندما تتبنى سوق المنتجات الفاخرة شفافية صارمة، وتتعامل مع مصادر إنتاج تتحلى بمسؤولية أخلاقية. انظر، على سبيل المثال، إلى مبادرة الربح والخسارة البيئية التي أطلقتها مجموعة كيرينغ، والتي تقيس الأثر البيئي للمواد والعمليات المستخدمة في إنتاج منتجات علاماتها التجارية مثل سان لوران وغوتشي. تحفز بيانات المبادرة أيضًا الشفافية، التي تحد بدورها من المخاطر المستقبلية.

تتخذ كثير من العلامات التجارية، في قطاع صناعة الجواهر، موقفًا. فقد التزمت شوبارد أخيرًا باستخدام الذهب المستخرج بمقاربة تتحلى بالمسؤولية بنسبة %100 (الذي يجري التحقق من التزامه بأفضل الممارسات الدولية في تطبيق المعايير البيئية والاجتماعية)، وتدرك تيفاني آند كو منذ مدة طويلة أهمية المعايير الأخلاقية والبيئية، كما يتضح ذلك من ريادتها فيما يتعلق بحظر بيع المرجان الأحمر الذي فرضته على نفسها. يقول توم موزيز، نائب الرئيس التنفيذي للمعهد الأمريكي لعلوم الأحجار الكريمة: «قبل 20 عامًا، لم يكن هذا حتى موضوعًا يطرح للنقاش، لكنه الآن أصبح مقبولاً ومتوقعًا.» وأشار إلى مجلس الجواهر المسؤول Responsible Jewellery Council، الذي يتخذ من لندن مقرًا له، فقد التزمت أكثر من 1100 شركة بمراجعاته المستقلة لأعمالها التجارية. يقول توم موزيز: «هذه حركة مدفوعة بثقة المستهلكين المهتمين بدرجة كبيرة بكيفية استخراج المواد ومصادرها» خصوصًا، بالطبع، المستهلكين من جمهور وسائل التواصل الاجتماعي من جيل الألفية. إنهم مهتمون وقادرون على البحث في أخلاقيات شركة وممارساتها، ولن يتحرجوا من نشر انتقاداتهم أو إشاداتهم وفقًا لما يخلصون إليه.

تقول ميشيل فانتاسي صانعة الجواهر في نيويورك، التي تأتي إمداداتها من الأحجار الملونة بالكامل من جيمفيلدز: «باتت معرفة مصدر الحجر الكريم إطارًا مرجعيًا الآن.» وأضافت: «لا أعتقد أنه موقف ينطوي على بطولة بنحو خاص، إنها فقط أفضل ممارسة تجارية.» تقول فانتاسي إن زبائنها كثيرًا ما يسألونها عن رحلة حجر ياقوت أو زمرد حتى وصوله إلى صالة العرض. وتقول: «يستحدث ذلك رابطة مع الحجر الكريم ومن ثم مع التصميم النهائي.»

 

 

 تمول جيمفيلدز على مقربة من منجم في موزمبيق أربع مدارس تعلم اليوم نحو ألفي تلميذ تقريبا في المنطقة.

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • للرجال والسيدات

      Chanel J12 X-Ray
    للرجال والسيدات

     يشكل الإتيان بفكرة مبتكرة لم يسبق أن جرى طرحها في تاريخ صناعة الساعات الممتد عبر مئات السنين إنجازا نادرا. لكن…
  • الساعة الرياضية

      H. Moser & Cie Streamliner Flyback Chronograph Automatic
    الساعة الرياضية

     تعتمد دار موزر آند سي مبدأ «خير الأمور قليلها». فمنذ أن أعادت عائلة مايلان بدءا من عام 2012 ابتكار العلامة…
  • راقبوها

      Loren Nicole
    راقبوها

     هي واحدة من أحدث نجوم عالم الجواهر المعاصر، لكن لورين تيتللي، المصممة التي أسهمت في نجاح علامة لورين نيكول، تبقي…
  • القدیم الآسر

      Siegelson
    القدیم الآسر

    كدأب بعض الجواهر المقدمة من قِبل صالة العرض الخاصة بها في مدينة نيويورك، حققت سيغلسون Siegelson مكانة صعبة المنال في…