• دبي الفاخرة 2020

مقاصد ترف لا ينقضي

 

مدينة دبي تستعيد توقها الفطري إلى صخب الحياة وتشرع فضاءاتها للباحثين عن أعلى معاني الرفاهية.

 

في دبي التي تكرست هويتها مدينة عالمية التكوين تحتشد في واحاتها صروح عمرانية وثقافية وسياحية، ويزين فضاءها صخب حياتي مؤنس. تعطلت الحياة فجأة عندما أرخت جائحة كورونا بثقلها على العالم كله. انحبس أهل المدينة والمقيمون فيها فترات طويلة في بيوتهم، وأقفرت الشوارع ووجهات التسوق والترفيه من روّاد لم يألفوا من قبل ذاك السكون الذي بات يسكن المدينة والعالم. لكنها دبي، الحاضرة المفطورة على الحياة وبهجتها، عرفت كيف تنفض عن جفونها سباتًا لا يليق بها، ونجحت في إدارة الأزمة، من توسيع دائرة الفحوصات والعلاج لكل من على أرضها إلى برامج التعقيم الوطني، معتقة شيئًا فشيئًا حركة أناسها والمؤسسات فيها، من أسر الانعزال القسري.

تعود دبي اليوم بحذر. تعود، في ظل التشديد على اتباع سبل الوقاية للتقليل من انتشار فيروس كورونا، لتشرع واحاتها، من الفنادق والمنتجعات الصحية، إلى المطاعم ووجهات التسوق الراقية، أمام من يطلبون في رحابها معاني الفخامة الأشد تفردًا.

 

 

مادة إعلانية

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

 

آخر الموضوعات

  • القوة والبهاء

      سيارة العام 2021
    القوة والبهاء

    في كل خريف منذ عام 2003، عندما بدأت مجلة Robb Report بدعوة القراء إلى تحكيم مسابقة "سيارة العام" التي تنظمها،…
  • وُلدت لتعدو

      McLaren 765LT
    وُلدت لتعدو

    يبدو جليا، حتى من مسافة بعيدة، أن علامة ماكلارين ركّزت على عنصر الأداء خلال تصميم طراز 765LT. فالجناح الخلفي الذي…
  • تقاسيم على نبض القلب

      ليس للحب زمن
    تقاسيم على نبض القلب

     أعجبت أن أتاك نبأ الشوق عند ناصية قصيدة هربتها امرأة لأجلك قبل أن تتعب آخر خيول الشعر في المدائن المثقلة…
  • السيارة الحلم

      McLaren GT
    السيارة الحلم

    لطالما كانت العلامة البريطانية المصنعة للسيارات، والتي تحمل اسم سائق السباقات العظيم الراحل بروس ماكلارين، من أوائل المرشحين للفوز في…