• Audio-Technica ATH-AWKT

نقاء الأبنوس

الأحد, 12 أبريل 2020 14:21

 

تطرح شركة أوديو – تيكنيكا للأجهزة الصوتية سماعات رأسية استخدم فيها خشب الأبنوس النادر لضمان الحفاظ على نقاء الصوت وجودته.

 

يألف هواة الأجهزة الصوتية الذين ترعرعوا في حقبة الأسطوانات الموسيقية اسم أوديو تيكنيكا Audio – Technica. فالشركة الصغيرة التي أسسها هيديو ماتسوشيتا سنة 1962 في طوكیو حظيت بالاستحسان بسبب خراطيش الفونوغراف الرائعة التي تواظب على تصنيعها إلى يومنا هذا. تبع ذلك إنتاج الأسلاك، ومكبرات الصوت، ثم السماعات الرأسية التي تُعد أبرز ما تشتهر به العلامة اليوم.

تلفت السماعات الرأسية الأحدث من الدار ATH-AWKT، التي صيغت بما يتماشى مع التقاليد الحرفية اليابانية، الأنظار على الفور بسبب البنيتين الحاضنتين لوحدتي المشغلين اللتين صيغتا من خشب الأبنوس البديع والنادر الذي تشتهر به البلاد والمعروف باسم كوكوتان. يتسم هذا الخشب الصلب المزدان بخطوط سوداء وبنية، والمستخدم في صناعة البيانو وآلات النفخ الموسيقية الخشبية، بمستوى من الكثافة يساعد على كبح ارتدادات الصدى الكفيلة في ما خلا ذلك بتقويض جودة الصوت. لتعزيز مظهر السماعات البالغ سعرها 1,900 دولار إلى الحد الأقصى، صُقلت البنية الخشبية بلمسات نهائية شبه لامعة تكتسب لونًا أعمق بمرور الوقت فتثري مظهره.

 

Audio-Technica ATH-AWKT

 

يستوطن البنيتين الحاضنتين مشغلان مصممان بحسب الطلب بحجم 53 ملليمترًا يستنسخان كامل طيف الترددات بدقة لا مثيل لها. كما استُخدمت في كل غشاء مكون لمحول الكهرباء الساكنة – الذي يعادل البنية المخروطية في مكبر الصوت – أسلاك من النحاس الخالي من الأكسجين بنسبة %99.99، ما يسمح لها بنقل الإشارة الصوتية الأنقى إلى كل مشغل بأدنى حد ممكن من التشويش.

يحول تصميم السماعات المغلقة بالكامل في جزئها الخلفي، والمثالية لتجربة إصغاء شخصية، دون تشتت الصوت إلى البيئة الخارجية، في حين يقسم نظام D.A.D.S. (النظام المزدوج لإخماد الرنين الصوتي)، الحصري من العلامة، الجزء الداخلي من البنية الحاضنة إلى حجرتين صوتيتين منفصلتين، ما يساعد في الحفاظ على وضوح الصوت الجهير ووزنه. ولضمان جلسات إصغاء مطولة، جُهزت وسادتا السماعتين وعصابة الرأس بكساء ناعم جدا من جلد الحملان.

 

"استخدمت في كل غشاء مكون لمحول الكهرباء الساكنة أسلاك من النحاس الخالي من الأكسجين بنسبة %99.99. "

 


www.audio-technica.com

 

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات

  • مجموعة لا تشيخ

    مجموعة لا تشيخ

    يزهو هذا المعطف بتصميم مزدوج الصدر مستحسن على مدى الوقت، ويتألق بلون صوف الألبكة الطبيعي وتزينه أزرار مصنوعة من القرون.…
  • تناغم الأضداد

      برونيللو كوتشينيللي
    تناغم الأضداد

    في عالم الأزياء الراقية، لا يحسب لبرونيللو كوتشينيللي أنه الوحيد في دائرة كبار المبدعين الذي أفلح في صياغة لغة تصميمية…
  • جماليات البندقية

      ستيفانو ريتشي
    جماليات البندقية

    في البندقية الإيطالية، تهيم الأفئدة في ألف سبب وسبب لدهشة تتريث في متاهات الأزقة الضيقة وفوق الجسور العتيقة، وعلى متن…
  • هل سافيل رو في مهب الريح؟

    هل سافيل رو في مهب الريح؟

     إذا ما كنت تتنزه سيرا على الأقدام في اتجاه شارع سافيل رو الخريف الماضي لوجدت نفسك في أحد شوارع التسوق…