• Canova

يخوت شراعية فارهة

مايكل فيردون - جاستن راتكليف
الخميس, 09 يوليو 2020 13:58
يخوت شراعية فارهة Eva-Stina Kjellman

 

يزهو هذا اليخت البالغ طوله 142 قدمًا من شركة بالتيك لليخوت ببعض التقنيات الأكثر تطورًا المتوافرة على أي يخت شراعي يزيد طوله على 100 قدم. لكن اليخت كانوفا لا يتفوق على غيره من اليخوت بسبب المزايا التقنية التي سبق إليها فحسب، ولكن لأنه يتجلى أيضًا مأثرة أخاذة فوق صفحة المياه. فالتصميم المتوازن الذي ابتكره لوتشيو ميكيليتي يتفرد بهيكل طويل رشيق الخطوط، ومقصورة قيادة غير متكلفة، وجؤجؤ رأسي، فضلاً عن جناح خاص بالمالك، وثلاث مقصورات للضيوف، ومهاجع لطاقم عمل من أربعة أفراد. كما جُهز اليخت برافعات كهربائية قوية الأداء تتيح الإبحار حتى في حالة النقص في عدد البحارة.

زود اليخت بنظام الدفع الهجين الأمثل (عندما لا تدفعه الرياح)، إذ يتناغم محرك الديزل والمولدات الكهربائية فيه مع نظام لتوليد الطاقة من الماء يستخدم زخم اليخت لإعادة شحن مجموعة البطاريات. يمكن عندئذ لليخت أن يبحر في وضع صامت لمدة تصل إلى تسع ساعات، الأمر الذي يعزز مستوى الكفاءة في استهلاك الوقود ويحد من الانبعاثات. يمكن نظريًا لليخت كانوفا أن يعبر المحيط الأطلسي باستخدام الأشرعة دون الحاجة حتى إلى شحن البطاريات من محرك الديزل.

فضلاً عن القوة الهجينة، ثمة خاصية سرية أكثر إثارة للانبهار في هذا اليخت. فنظام الثبات الفعّال Dynamic Stability System الذي جُهز به، والذي ابتُكر في هيئة لوح منزلق مستعرض يمتد على طول الهيكل تحت سطح الماء، يُعد سابقة ليخت بهذا الحجم.  يتيح سطح الانسياب المائي هذا، المستخدم عادة في يخوت السباقات الأقل حجمًا بكثير، خفض نسبة تأرجح اليخت صعودًا ونزولاً فوق صفحة الماء، أو تمايله يمنة ويسرة، إلى الحد الأدنى، الأمر الذي يضمن رحلة إبحار أكثر انسيابية وسرعة من تلك التي تعد بها القوارب الشراعية التقليدية.

 


www.balticyachts.fi

 

 

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات