أناقة في الإبحار

 

 

ثلاثة يخوت استكشافية جديدة تجمع إلى أدائها المتفوق مزايا تصميمية باذخة وغير مألوفة في هذه الفئة من القوارب.

كانت أولى اليخوت الاستكشافية إما سفنًا للصيد بشباك الجر مجردة من الزوائد يؤثرها البحارة المتقاعدون، وإما سفنًا بهياكل مربعة الشكل مصنوعة من الألمنيوم وتشبه قوارب الصيد التجارية. لكن عددًا ضئيلاً من الصناع كشف قبل 15 عامًا عن فئة اليخوت الاستكشافية المصغرة الجديدة التي تمثلت بقوارب أصغر حجمًا تتميز بأدائها المتفوق، غير أنها تفتقر للمظهر الأنيق. أما النسخ التي جرى إطلاقها مؤخرًا ضمن هذه الفئة، فلا تتفرد بهياكلها القادرة على الإبحار عبر المحيط فحسب، بل تزهو أيضًا بمسحة ألق إضافية تنعكس في مساحاتها الداخلية ذات الطابع الفني، والكوثل المفتوح، والخطوط التصميمية الأنيقة. توفّر هذه اليخوت أسلوبًا جديدًا بالكامل لاستكشاف العالم بأناقة هذه المرة. 

 

Numarine 32XP

تشكل المساحات الداخلية المبتكرة التي أبدعت تصميمها شركة التصاميم الإيطالية هوت لاب واحدة من أبرز السمات التي يتمايز بها طراز  32XP من نومارين عن سلسلة الجيل السابق من هذا اليخت الاستكشافي. تتوزع المرافق الداخلية على متن هذا اليخت، البالغ طوله 105 أقدام، على مساحة 6,500 قدم مربعة أحسنت شركة هوت لاب توظيفها لابتكار مجلس مفتوح يتدثر بأرضيات من خشب السنديان، وتثريه قطع أثاث غير ثابتة، فضلاً عن واجهات زجاجية ترتفع من الأرض إلى السقف. أما الجناح الرئيس في السطح الأعلى، ومقصورة كبار الشخصيات في السطح الرئيس، والأجنحة الأربعة التي استُحدثت في السطح السفلي، فتزهو أيضًا بملامح أناقة غير مألوفة في اليخوت الاستكشافية. وبالرغم من أن البنية الخارجية التي يغلب عليها لون الزبرجد، والنوافذ ذات الأشكال المتعرجة، قد تعكس طابعًا صارخًا، إلا أن الجؤجؤ العمودي ومقدرة اليخت على الإبحار مسافة أربعة آلاف ميل عبر المحيط الأطلسي يشهدان على أدائه الجاد.  

 

Azimut Magellano 25

 
 

Azimut Magellano 25

يتميز يخت Magellano 25 الجديد من أزيموت بالتصميم مزدوج الأغراض للجزء الذي يمخر عباب الماء، الأمر الذي يتيح له الإبحار بسرعة منخفضة لمسافة طويلة، أو الاندفاع بسرعة 25 عقدة. صحيح أن الهيكل الممتد بطول 83 قدمًا يشكل عنصر جذب رئيسًا، لكن الميزة الآسرة فيه حقيقة تتمثل بتصميمه الداخلي. عمد فينتشانزو دي كوتيس، الشهير بإبداعاته التي تحصد الجوائز في مجال تصميم الوحدات السكنية، إلى دمج ألياف الزجاج في اليخت على نحو مبتكر، فمزجه بمسحوق من البرونز ووزّعه على نحو استراتيجي عبر المساحات الداخلية ليكمّل عناصر التصميم الأخرى التي شملت رخام Verde Alpi، وخشب الجوز، والنحاس المصقول، وعملين فنيين أصيلين من إبداعه. كما تتميز المساحات الداخلية، التي لا تعكس طابع اليخوت الاستكشافية على الإطلاق، بأربع مقصورات، وواجهات زجاجية متلاصقة في المجلس، ونظام لتعقيم الهواء طوّرته وكالة ناسا، فضلاً عن مهاجع لطاقم اليخت تتسع لثلاثة أفراد.

 

Ocean Alexander 27E

Ocean Alexander
 

Ocean Alexander 27E

صحيح أن التصميم المفتوح للدعامة المستعرضة في الكوثل تُعد حكرًا على اليخوت الاستكشافية البالغ طولها 150 قدمًا أو يزيد، إلا أن شركة أوشن أليكسندر تبنت هذا التصميم في اليخت 27E البالغ طوله 89 قدمًا بما يتيح استيعاب درّاجة مائية، وزورق خدمات، ومعدات للصيد. بالرغم من أن اليخت يختلف في مظهره عن غيره من اليخوت الاستكشافية، إلا أن مصمميه سعوا إلى تحقيق الغاية نفسها: تعزيز المساحة الداخلية إلى أقصى حد ممكن بموازاة إثرائها بتصميم مفتوح وواجهات زجاجية ضخمة. فيما تتوزّع المقصورات الأربع على السطح السفلي، يزهو السطح الرئيس بمساحة رحبة للمناسبات الاجتماعية تمتد إلى فسحات اللقاءات فوق السطح العلوي وفي مقدمة السطح الرئيس. يحقق اليخت مدى يساوي 2,100 ميل بحري، الأمر الذي يتيح له الإبحار بسهولة من ميامي إلى باربادوس. أما الغاطس الممتد بطول ثلاث أقدام وتسع بوصات، فيسمح لليخت بالإبحار عبر المياه الضحلة في جزر البهاما.  

 

مادة إعلانية

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

 

آخر الموضوعات

  • وحش البراري

      Land Rover Defender
    وحش البراري

    لاند روفر تعيد ابتكار طرازها الشهير ديفندر في مركبة يليق أداؤها المتفوق بمختلف التضاريس والطرقات. لم يطرأ أي تغيير يذكر…
  • على خطى الآباء

      القيادة في الصغر
    على خطى الآباء

    ينبغي أن يتعرف كل طفل المآثر التقليدية، ليس أدبيات شكسبير وموسيقا مايلز ديفيس فحسب، ولكن أيضا روائع الابتكارات في عالم…
  • استعادة التاريخ

    استعادة التاريخ

    هل تعد المركبات الجديدة، من طرز قديمة يستعيدها اليوم بعض الصناع، آلات أحلام من منظور جامعي السيارات، أم أنها فقط…
  • زمن الوصل

      Parmigiani Tonda GT
    زمن الوصل

    لا تزال الطفرة في ابتكار ساعات رياضية الطابع مستمرة. وقد عادت دار برميجياني فلورييه، الشهيرة خصوصا بساعاتها الرسمية المصقولة بإتقان،…