نبض من شذو الزهر

الإثنين, 16 سبتمبر 2019 09:50
ساعة For You من شوبارد تزهو بعلبة من الذهب الأبيض رُصع قرصها كما الميناء بحجارة ألماسية ذات قطع برّاق، وتفرّعت عن القرص زهرتان تشعان ببريق ألماسات إجاصية القطع. أما السوار، فمشغول من جلد التماسيح. ساعة For You من شوبارد تزهو بعلبة من الذهب الأبيض رُصع قرصها كما الميناء بحجارة ألماسية ذات قطع برّاق، وتفرّعت عن القرص زهرتان تشعان ببريق ألماسات إجاصية القطع. أما السوار، فمشغول من جلد التماسيح.

مذ تكفلّت بالوقت في مدارات الهوى حبيبة تُبقي خفق الوريد رهن صباحات تبزغ من فنجان قهوتها وليل يغفو في جديلتها، ما عادت مواقيت عمرك تنحاز لغير الحنين إلى امرأة تظل تعبر إلى يومياتك على صهوة أنوثتها وشوشة طيب من أنفاس العطر. تجيئك لتبعثر الشوق وتلملمه نبضة قلب إثر نبضة، لتبعثر الوقت وتلملمه دقة تلو دقة وتظل تستدرج نبضه والمواعيد إلى عالم من مستحيل يشبهها. هكذا هي امرأة المستحيل في عمرك والحب، حسناء تصيّر كل أشيائك والأوراق فوق أرجوحة ترابض على درب الوله بين حضورها والغياب. هكذا هي سيدة المواعيد التي تصيّر كل وقت عمرًا وكل عمر وقتًا لا يصلح لنسيان، وهكذا هو الوقت في فضاءاتها، يصير نبضًا مجنونًا كزنبقة بيضاء أزهرت على غصن ارتوى بندى القصيدة، أو كزهرة لوز تمرّدت على الثلج حين لم يعد بها صبر لانتظار الربيع.

 

أو هكذا أرادته لأجل أميرة الزهر دار شوبارد لحظة استنبتت دقات الوقت في ساعة For You على مشارف روض زهر وعطر. ففي الساعة التي صيغت في علبة من الذهب الأبيض يكمّلها سوار من جلد التماسيح، صنعت الدار الفرنسية للوقت أرجوحة من شذو زهر تفتحت بتلاته حبيبات من ألماس أبيض إجاصي القطع (زنة 8.1 قيراط) رصفتها يد الإبداع وهجًا أخاذًا يهمس بعذوبة الأنوثة الأحلى على إيقاعات خرير جدول تعلّقت عبرات القمر بخيوطه ذات حلم حجارة ألماسية بالقطع البرّاق (4.3 قيراط) فاض ضياؤها على قرص الساعة ومينائها. كسمفونية حلم يتوقد بجمر الصبابة واللهفة، خلّفت براعة شوبارد في تشكيل الوقت عجائب في الترف مأثرتها الألماسية مشهدية آسرة تتنفس عطر زهر يليق بامرأة لا تتكرر في زمن الزهر.

 

‏Chopard
1325 211 11 966+
8333 339 4 971+
2233 681 2 971+
 
www.chopard.com

 

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

آخر الموضوعات