طباعة
  • Parmigiani Tonda GT

زمن الوصل

تجمع الساعة من طراز Tondagraph GT، المشغولة في علبة من الفولاذ، بين آلية كرونوغراف أوتوماتيكية وتعقيد التقويم الدائم. Parmigiani تجمع الساعة من طراز Tondagraph GT، المشغولة في علبة من الفولاذ، بين آلية كرونوغراف أوتوماتيكية وتعقيد التقويم الدائم.

 

دار برميجياني فلورييه تطرح مجموعة ساعات Tonda GT رياضية الطابع المجهزة بسوار مدمج يكمل عناصرها الجمالية البديعة. 

 

لا تزال الطفرة في ابتكار ساعات رياضية الطابع مستمرة. وقد عادت دار برميجياني فلورييه، الشهيرة خصوصًا بساعاتها الرسمية المصقولة بإتقان، لتوثّق حضورها على حلبة التنافس في هذا المجال بقوة من خلال مجموعة Tonda GT الجديدة التي ضمّنتها ثلاث ساعات تفاوتت بين طراز ساعة الكرونوغراف والتقويم الدائم Tondagraph GT، ونسختين من طراز Tonda GT، تتوافر كل منهما في علبة مشغولة من الذهب الوردي عيار 18 قيراطًا أو في علبة من الفولاذ. وتوفّر الدار للساعات الثلاث أساور مدمجة.

يقول ديفيد تراكسلر، الرئيس التنفيذي لدار برميجياني فلورييه: "لم أكن أسعى إلى تطوير ساعة رياضية الطابع. كانت غايتي الإتيان بساعة مناسبة للاستخدام اليومي ويمكن لمالكها أن يتزيّن بها في أي وقت." استعان تراكسلر بالمصمم المستقل دينو مودولو، أحد مصمّمي ساعات Overseas من فاشرون كونستانتين، لمساعدته على ابتكار الخطوط التصميمية للمجموعة الجديدة. كانت النتيجة ترجمة أقل صرامة لرموز الدار ولكن مع الحفاظ على ما تتمايز به من اهتمام بالغ بالتفاصيل. تشهد على ذلك العناصر الزخرفية الشعاعية التي تتخذ شكل مثلثات مسمارية تزيّن الميناء، وتشطيبات Côtes de Genève التي صُقلت بها آلة الحركة، هذا النوع من الزخارف الذي يتوقع المرء حضوره في ساعة تقويم دائم مشغولة في علبة من الذهب يكملها سوار من جلد التماسيح.

فضلاً عن ذلك، يعوّل تراكسلر على قيمة هذه الساعات من حيث كونها عنصرًا جاذبًا للزبائن المحتملين. صيغت كل من الساعات الثلاث (التي تتوافر أيضًا مع سوار مطاطي) في علبة بحجم 42 ملليمترًا، وجرى تعزيزها باحتياطي للطاقة يدوم 42 ساعة. أما سعرها، فيبقى دون عشرين ألف دولار، أي أنه أدنى من أسعار الساعات من طُرز Overseas، وNautilus لدى باتيك فيليب، وRoyal Oak لدى أوديمار بيغيه.

 

Parmigiani

Parmigiani

Parmigiani

Parmigiani
ساعتان من طراز Tonda GT، صيغت إحداهما في علبة من الفولاذ والثانية في علبة من الذهب الوردي عيار 18 قيراطا.      

 

وعلى ما هو عليه حال بعض هذه الطُرز الشهيرة، لا يشكّل السوار عنصرًا مستقلًا، بل إنه جزء مدمج في التصميم العام للساعة. أعيد تصميم سوار ساعات Tonda مرات عدة قبل تحقيق الوزن والتناسق المرجوين.

يقول تراكسلر: "نشعر في هذا الابتكار بأن السوار لا يقل تميزًا عن الساعة. يميل كثير من العلامات التقليدية مثلنا إلى تصميم الساعة ثم إضافة السوار فيما ينبغي تصميم كليهما معًا. شعرت بكثير من الرضا لأن دمج السوار بالساعة لم يبدُ متكلفًا. إنه يبدو مثاليًا حقًا." (يراوح السعر بين 13,500 دولار و19,500 دولار).

 


www.parmigiani.com