ظهرت الكثير من الشائعات في الآونة الأخيرة عن سيارة هواراكان ستيرّاتو الخارقة والمخصصة للطرقات الوعرة من لامبورجيني. وبدلاً من الكشف عن السيارة بشكل كامل، أطلقت الشركة مقطعًا دعائيًا مصوّرًا يستعرض قدرات السيارة في التغلب على هذه التضاريس. يُظهر المقطع المصوّر سيارة هوراكان ستيراتو Huracán Sterrato الجديدة وهي تتسابق مع دراجة هوائية مخصصة للجبال وللطرقات الوعرة.

ورغم غرابة الموقف، إلا أن الهدف من هذه المنافسة هو عرض قدرات المركبة في التغلب على مختلف العقبات والتضاريس بموازاة تحدي السيارات الخارقة كافة.

لم تكشف لامبورجيني عن مواصفات سيارة ستيراتو بشكل رسمي حتى الآن، إذ  إن المقطع المصوّر يُظهر هيكل السيارة مخفيًا تحت كسوة تستلهم مظهر سيارات الرالي، ما يحول دون تعرّف تفاصيل تصميمها الخارجي.

لكنك لن تغفل في المقابل الإضافات المخصصة للقيادة على الطرقات الوعرة، مثل الغطاء البلاستيكي الموجود فوق الإطارات، ومصدات الوقاية الأعرض، والرف فوق السقف، والمصابيح الأمامية المستطيلة الشكل المخصصة للقيادة وسط الضباب.

اللافت أيضًا هو ارتفاع المركبة بالقدر الكافي للتعامل مع الطرقات الوعرة، وهو ما لا تجيزه في العادة السيارات الخارقة.   

أما على مستوى القوة، فمقطع الفيديو يوحي بأن سيارة ستيراتو مجهّزة بمحرك V10 من عشر أسطوانات بسعة 5.2 لتر، شأنها في ذلك شأن مركبات لامبورجيني الأخرى من فئة هوراكان، ويدعمها على الأرجح نظام ناقل للحركة بجهاز تعشيق مزدوج مكوّن من سبع سرعات مزدوجة المقابض.

وفيما يتباهى الصانع بالأداء المرن لمأثرته الجديدة، يتوقع البعض أن تُجهز بخاصية للانتقال بين نظام الدفع بالعجلتين ونظام الدفع بالعجلات الأربع.  

يُذكر أن سيارة Huracán Sterrato أبصرت النور في هيئة مفهوم تصوري كُشف عنه في عام 2019، وثمة شائعات حول إمكانية أن يجسّد هذا الطراز آخر سيارة هوراكان من لامبورجيني، ولكن الشركة لم تؤكد الخبر رسميًا.

Huracán Sterrato

Lamborghini

قد تكون هوراكان ستيراتو أول سيارة كوبيه مخصصة للطرقات الوعرة تطرحها لامبورجيني بمواصفات تعد بأداء خارق. لكنها ليست المرة الأولى التي تخترق فيها مركبات الثور الهائج التضاريس الوعرة على ما يشهد طرازي أوروس Urus وLM002، وكلاهما من فئة السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات.

  تُعد سيارة LM002 إحدى أوائل المركبات التي أطلقتها الشركة لتكون مخصصة للطرق الوعرة، إذ صدرت للمرة الأولى عام 1986، لكنها لامبورجيني توقفت عن إنتاجها بحلول عام 1993.

Lamborghini LM 002

Lamborghini

وكانت السيارة مجهّزة بمحرك V12 مكوّن من 12 أسطوانة بسعة 5.2 لتر، وقادر على إنتاج قوة 444 حصانًا، والوصول إلى سرعة 100 كيلومتر/الساعة في 7.7 ثانية، إلى جانب تحقيق سرعة قصوى تبلغ 190 كيلومترًا/ الساعة.

وكانت سيارة LM002 في وقتها تعد من أقوى السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات الفاخرة المخصصة للطرق الوعرة، إذ كانت تقدم قوة أكبر من سيارات رينج روفر.

Lamborghini Urus

Lamborghini

أما طراز أوروس، فأطلقته الشركة بداية في عام 2018، وهو مجهّز بمحرك ذي ثماني أسطوانات بسعة 4.0 لترات، وقادر على إنتاج قوة 640 حصانًا مع قوة عزم دوران تساوي 850 نيوتن متر.

يستطيع هذا المحرك الوصول إلى سرعة قصوى 305 كيلومترات/الساعة، مع التسارع من صفر إلى 100 كيلومتر/الساعة في غضون 3.6 ثانية.