• دمج الطائرات المروحية والكهربائية

تحول في عمليات الطيران الخاص

في حالة المسافرين الذين يقطعون في رحلاتهم مسافات طويلة، يتيح خيار الطائرة الخاصة توفير الوقت وتبسيط المهام اللوجستية. لكن المشكلة الوحيدة تكمن في اضطرار المسافر بعد ذلك إلى التوجه إلى مركز المدينة، ما يعني الحاجة إلى وسيلة نقل إضافية عند الهبوط. لتحسين هذا المسار، تدمج اليوم بعض شركات الطيران في عملياتها الطائرات المروحية لمساعدة المسافرين، الذين يعانون ضيقًا في الوقت، على تحويل "الميل الأخير" الحرج إلى رحلة سريعة فوق شبكة الطرقات المزدحمة بالسيارات.

أعلنت شركة ويلز أب Wheels Up التي تقدم خدمات الطيران الخاص على أساس العضوية عن إطلاق شراكة مع شركة بيل تيكسترون التي ستتولى نقل المسافرين مع ويلز أب على متن طائراتها المروحية إلى مراكز المدن. يقول كيني ديختر، الرئيس التنفيذي لويلز آب: "نرى في هذه الشراكة الجولة الأولى في مسار الطيران العمودي. سنشهد للمرة الأولى انخراط قطاع الطائرات المروحية في هذا النشاط على نطاق واسع. بالرغم من أن ويلز أب لمّا تحدد بعد الأسواق، لكنها تشير إلى أن أولى الرحلات المشتركة ستنطلق هذا العام.

أما مجموعة Directional Aviation، التي تمتلك شركات Flexjet، وSentient، وFXAir، فخصصت قدرًا أكبر من الموارد لشراء شركة Halo ومجموعة Associated Aircraft Group، المتخصصتين في توريد الطائرات المروحية، وذلك بهدف بناء شبكتها المدمجة الخاصة. يقول أندرو كولينز، الرئيس التنفيذي لشركة Sentient: "إن هذين الاستحواذين يجعلاننا نحتل موقعًا رياديًا في مجال الطيران العمودي، لكننا سنخطو أبعد من ذلك من خلال أساطيل الطائرات التي نديرها، الأمر الذي يتيح لنا سيطرة كاملة على الأصول والعمليات بدلاً من أن نكون تكتلاً للرحلات المستأجرة التي تستخدم الطيران العمودي". سيركز المشغّلون بداية على أسواق لندن والجزء الشمالي الشرقي من الولايات المتحدة الأمريكية.

في المقابل، تتغاضى شركات أخرى عن الطائرات المروحية التقليدية مؤثرة السوق المتنامي للطائرات الكهربائية، الذي يحتاج إلى بضع سنوات أخرى ليثبت جدواه. أعلنت شركة أميريكان إيرلاينز عن صفقة بقيمة مليار دولار لطلب شراء 250 طائرة كهربائية من طراز VA-X4 مسبقًا، مع خيار شراء 100 نموذج إضافي، من شركة Vertical Aerospace.

عمدت أيضًا شركة أفولون لتأجير الطائرات إلى الإعلان عن صفقة مماثلة بقيمة ملياري دولار لشراء نماذج من الطائرة نفسها التي يتوقع أن تصبح مجازة للطيران في عام 2024. في غضون ذلك، توزّع Directional Aviation اهتمامها على الجانبين: بالرغم من استحواذها على شركة Halo ومجموعة Associated Aircraft Group، إلا أنها عمدت أيضًا إلى شراء 200 نموذج من الطائرة الكهربائية Eve eVTOL القادرة على الإقلاع والهبوط في وضع عمودي، وتخطط لتسلمها من شركة إمبراير في عام 2026. -م. ف. M.V

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

 

آخر الموضوعات