• ليس للحب زمن

تقاسيم على نبض القلب

تقاسيم على نبض القلب Antonio Barrella

 

ضياء الألماس ونفائس الأحجار الكريمة يترتب في مواسم الوصال هدايا لأميرة الحسان.

  

أعجبتَ أن أتاك نبأ الشوق عند ناصية قصيدة هرّبتها امرأة لأجلك قبل أن تتعب آخر خيول الشعر في المدائن المثقلة بهموم الأرض وناسها؟

أعجبتَ أن آوتك امرأة من ارتباك العالم المتعثر بالشقاء والقهر والألم لتُسكنك مدينة تُشبهها، مدينة أفردت مساحاتها للمتصوّفين في العشق؟

أعجبتَ أن اصطنعت لك حبيبة زمنًا لا يحتكم لمنطق الأرض وقوانين أهلها، زمنًا يصلح لمواسم فرح يولد في مدارات أنوثتها سرًا من أسرار القلب، وأثرًا من ذاكرة زهر وعطر خلّفته في نهارات الغياب شريدًا بين كف ونبض؟  

وكيف لا يعجب فؤاد في قراره تسكن حبيبة تجيء بالفرح سخيًا حين يبزغ الفجر قبل منتصف الليل بأمنيتين، يفيق إذا ما فكّت أسر ضفيرتها وأضاءت منتصف الليل ومنتصف الشوق بقبس من نور نجم يسبح في فلك عينيها؟ كيف لا ينشغل بالضياء من تشغل فؤاده حبيبة تُدبّر دقائق ليله بشفة تعير حياءها للبوح، وتربك سدول العتمة وصمتها إذا ما أوقدت جمر الهوى من حكمة شاعر يمّمت قوافيه شطر الجنون في منطق أنوثتها؟  

ثم إنّ الحب في منطق جارة القلب والنبض، وفي مدينتها، فصول شغب تحتمي بعشب القصيد، شجن ناي يحكي عن الحنين في القصب، وسرب أمنيات ترجع من سفر بعيد، من ألف سنة من الشوق بتوقيت أهل الهوى. في مدينتها تحتشد أماني العشق وأحلام العاشقين ببلاغة حرف وقبلة. في مدينتها سماء تتهجى عصافيرها الملونة أبجدية الوصال، بيوت تتأثث باللهفة، ودروب مرصوفة بالأمل، بحكايات من استطاعوا إلى الحب وإلى الشعر سبيلا.

ليس للحب زمن هناك. ليس للحب عمر وإن تغيّر وجه الأرض ألف مرة. هناك لا تشيخ أعمار ضبطت إيقاعها أميرة من زمن الفرح على وتر وَجْد ووَلَه، واخترعت لك بذريعة البهجة ألف عيد. فبأي آلاء الهوى ستستعين على مواسم الوصال إذا ما أقبلت تبسط أعيادها على مساحة ليل وقلب لتسلو بك عن أحزان مدن عليلة؟ من يصوغ في العيد ألوان الغبطة هدية لسيدة الأعياد الجميلة؟ من ينظم لها كنوز الأرض تلاوين عشق تتباهى على صدر الأنوثة أو فوق استدارة معصمها ضياء وهاجًا تهفو به إلى ضياء أميرة الحسان؟    

 

 

مادة إعلانية

 

اشترك بالنشرة الإخبارية

 

 

آخر الموضوعات

  • القوة والبهاء

      سيارة العام 2021
    القوة والبهاء

    في كل خريف منذ عام 2003، عندما بدأت مجلة Robb Report بدعوة القراء إلى تحكيم مسابقة "سيارة العام" التي تنظمها،…
  • وُلدت لتعدو

      McLaren 765LT
    وُلدت لتعدو

    يبدو جليا، حتى من مسافة بعيدة، أن علامة ماكلارين ركّزت على عنصر الأداء خلال تصميم طراز 765LT. فالجناح الخلفي الذي…
  • تقاسيم على نبض القلب

      ليس للحب زمن
    تقاسيم على نبض القلب

     أعجبت أن أتاك نبأ الشوق عند ناصية قصيدة هربتها امرأة لأجلك قبل أن تتعب آخر خيول الشعر في المدائن المثقلة…
  • السيارة الحلم

      McLaren GT
    السيارة الحلم

    لطالما كانت العلامة البريطانية المصنعة للسيارات، والتي تحمل اسم سائق السباقات العظيم الراحل بروس ماكلارين، من أوائل المرشحين للفوز في…